القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار[LastPost]


 

 

 

رواية من واقع الحياة الذى نعيشه ، و نواجهه دائماً ، وفى نفس الوقت نتغاضى  عن التحدث بشأنه على قدر ما نستطيع ، و نتحاشى عن الخوض فيه مع إنه أمر حدث ولا يزال ، وسيظل يحدث بصورة متعاقبة على مر الشهور ، والسنين .

-         فيلا العجمي  

تروى لنا عن قصة من أعظم قصص الحب التي يندر الزمان ان يجود علينا بمثلها ، فهي تجسيد حي  لأروع مشاهد الحب والإخلاص .

-         فيلا العجمي : 

رواية أكدت حقيقة واحدة ، وهى أن الحب الحقيقي هو عماد هذه الحياة ، وأن الإنسان بلا عاطفة هو إنسان فاقد لكينونته .

-         فيلا العجمي :

 تبشرنا أن القدر دائما يخبئ لنا الخير دائماً إذا أيقن الإنسان ذلك .

-         فيلا العجمي :


 وضعت أبجديات المعادلة الصعبة ....

( كيف ينتصر الحب بالرغم من رفض المجتمع له ) .

-         فيلا العجمي :

 أثبتت أن القلب أصدق فكراً ، وأبعد نظراً من العقل .

-         فيلا العجمي : 

استعادت قيم ، وأخلاقيات قد توارت خجلاً ، وحزناً من أفعالنا .

-         فيلا العجمي : 

تعلن أن الحب لا يُحد بوطن ، و لا يخضع لأعراف ، أو تقاليد فهو هائم سامياً في سمائه حتى يجد القلب الذى يستحقه ، فيسكن به ممسكاً بصولجانه ، متربعاً على سلطانه ، غير عابئ بوطن هذا القلب ، أو تقاليده ، فيظل عليه عاكفاً حتى يمنحه أقانيم الخلود بين دفاف حوافظ التاريخ .  

 ( للقلوب لغة .... لا يعرفها ولا يترجم معانيها إلا المحبين)

                                                       محمد نور

reaction:

تعليقات